... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله

 

 

 

 
 

الاكثر تصفحا

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 ذاكرة الوثائق

 

 

فصول الكارثة .. كتاب عن سرقة الآثار العراقية

عدد المشاهدات   2466
تاريخ النشر       13/03/2013 12:24 AM


نبراس الذاكرة
فصول الكارثة كتاب مهم عن سرقة الآثار العراقية

اسم الكتاب تدمير التراث الحضاري العراقي ـ
فصول الكارثة ـ المؤلف : د. خالد الناشف ،

 سراق الحضارة , سراق الارشيف الانساني , سراق الاثار العراقية , الذين امتدت ايديهم الى ارقى المتاحف التاريخية وكنوزنا الاثارية والذاكرة البشرية والارث الحضاري لاقدم الحضارات الانسانية ,, هذا ما يتناوله الدكتور خالد الناشف الحاصل على شهادة الدكتوراه في جامعة فيينا في حضارة وادي الرافدين واللغتين الاكدية والسومرية وله العديد من الابحاث والمقالات وثلاثة كتب في الجغرافية التاريخية للعراق وشمال سوريا ، ويناقش في هذا الكتاب المهم جدا في فصله الاول وصف التدمير الذي طال التراث الحضاري العراقي ممثلا بالمتاحف ، المكتبات ،المراكز الاكاديمية والفنية والمواقع الاثرية .ويتضمن الفصل الثاني عرضا للتحذيرات التي سبقت الحرب ونبهت الى ضرورة حماية الاثار والمتاحف العراقية اما الفصل الثالث فيجمل تبريرات العدوان على التراث الحضاري العراقي والتفسيرات المقدمة له ويتطرق الفصل الرابع الى جذور التراث الحضاري العراقي ، ويناقش الفصل الخامس ردود الفعل المختلفه ومصالح مجموعات الضغط كتجار التحف القديمة وهواة جمع التحف والمتاحف ، والتطلع الى تعديل القوانين العراقيه لتسهيل خروج الاثار من العراق ، وفي الفصل السادس والاخير يتطرق الى نصوص البيانات الرسمية والدولية بشأن تهريب الاثار العراقية .
 
 
في الصفحة 30يشير الكاتب الى القطع التي نهبت منها رأس التمثال البرونزي من نينوى للحاكم الاكدي (2400_2300)ق.م والفتاة السومرية موناليزا العراق من اوروك وتؤرخ 3000 ق .م وتعتبر هذه القطعه من اهم مقتنيات المتحف العراقي ,,و رقم طينية عليها نصوص مختلفه كوثائق اداريه واقتصاديه فضلاً عن المؤ لفات الادبية كالاساطير والملاحم والاناشيد ومن الرقم المنهوبة ذكرت كسر من نسخ لشريعة حمورابي كانت مستعارة من متحف اللوفر وتماثيل للنمرود وثور نحاسي من تل العبيد وتمثال للملك انتيمينا(2430) ق.م من اور ، في ص56عن المواقع الاثرية يذكر إن النهب بدأ بعد حرب سنة 1991 ولكنه أخذ ابعاداغير مسبوقه خلال الحرب الاخيرة ووفقاً لماقاله كوردني المستشار الثقافي لدى قوات الاحتلال في بداية تموز فإنّ مائة موقع اثري كانت بحاجة الى حماية في بداية تموز في حين ان عشرين منها كانت تتعرض للنهب . تقول اليزابيث ستون (جامعة ستوني بروك,نيويورك )ان جميع المواقع التي زارتها في الجنوب في ايار تعرض للنهب ماعدا اور الموجودة في محيط قاعدة عسكرية امريكية واشارت الى ان بعض المواقع اختفى كليا واشار بييروكوردوني في بداية آب الى ان لصوص المواقع الاثرية يستخدمون الشاحنات والحفارين وحراسا مسلحين لسرقة قطع ذات قيمه عالية دون ان يزعجهم احد ويضيف (حاولنا كل شىء لايقاف هذا النهب المنظم )كالدوريات العسكرية في المواقع والمروحيات غير اننا لم ننجح حتى الان يحصي فرانسيس ديبلاو عشرين موقعا تعرضت للنبش والتخريب من بينها مواقع كبرى كتل نفر تل المدائن تل جوخه تل سنكرة تل اللوح اسين بسمايا وفي الشمال الحضر نمرود (كالخو ) تل نينوى تل كش ,اكد الرقم الطينية التي يسهل نقلها وتهريبها لصغر حجمها وتمتلىء المواقع الجنوبية بهذه الرقم واللقى الاثاريه المهمه ,, وتعرض موقع بابل الاثري لاضرارمتفاوتة , اكثرها في المسرح اليوناني وتجهيزاته وكذلك تعرضت المرافق السياحيه للتخريب ظهور التشقق في الجدار الاصلي لطريق موكب عشتار لمرور الدبابات من قربه وتعرضت عدة مواقع للتخريب (اسين) تل جوخه ام العقارب , وفي الشمال نهبت عدة تماثيل من موقع الحضر الاثري وانتزع وجه حجري كان موجودا في اعلى قوس مدخل المدينة ونهبت من نينوى ايضا عدة تماثيل وخرب بشكل واسع قصر سنحاريب وسرق العديد من لوحاته الجدارية ,في النمرود سرقت لوحتان جداريتان من القصر الشمالي الغربي ونهب تمثال برونزي من الفترة الاكدية يمثل شابا جالسا وتعرض اسد ولبوة من الفخار من بداية الالف الثاني ق.م ونهبت ثلاثة رؤو س رخامية من مدينة الحضر الاثرية من القرن الثاني ق.م وفي ص107 يطرح الكاتب خصائص الكنوز الاثاريه التي هربت كالاناء النذري من اوروك 3000ق.م ورأس الفتاة السومرية ويوضح د خالد الناشف خصائص هذه التحف الثمينة النادرة ,,,وفي ص 174 يذكر الكاتب ان اليونيسكو طالبت بالحفاظ على التراث الحضاري العراقي وكنوزه لما تمثلة من قيمة عالمية ,في ص 214 يتعرض الباحث التاريخي في كتابه القيم الى خطاب مجلس الصروح والمواقع العالمي الامريكي الى الرئيس الامريكي حول حماية الاثار العراقية والمتاحف والمخطوطات والنفائس ويورد الرسالة بتفاصيلها ,,,, في ص253 يتطرق الى الفقرة السابعة من قرار مجلس الامن 1483 حول الممتلكات العراقية الصادر في 22|5|2003 مؤكدا ضرورة احترام تراث العراق الاثاري واعادة الاثارالمسروقة ...
 
صباح محسن كاظم ـ كاتب عراقي
 

 





   

   تعليقات القراء

 

الموضوع المنشور يعبر عن رأي صاحبه ... أضف أو صحح ما جاء في الموضوع
 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  

 

 
 
 
 
 
 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

Nbraas.com