... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله

 

 

 

 
 

الاكثر تصفحا

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 ذاكرة العلاقات الدولية

 

 

أسرار لقاء لورانس بسليمان فيضي

عدد المشاهدات   1429
تاريخ النشر       23/01/2014 12:08 PM


نبراس الذاكرة 

 
 

سليمان فيضي1885 - 1951 من مواليد الموصل تلقى تعليمه فيها وفي بغداد واسطنبول كاد ان يصبح ضابطاً لولا فصله ظلماً كما يقول انتمى الى مختلف الجمعيات والتنظيمات القومية العربية السرية.استقر في البصرة وصار من اهلها مارس العمل الوظيفي والصحفي والتجاري صار عضواً في مجلس المبعوثان العثماني ومجلس النواب العراقي ثم اعتزل السياسية.جاء في مذكراته قوله:


(( في الساعة التاسعة من صباح الجمعة في 7 نيسان 1916 بينما كنت جالساً في مكتبي التجاري دخل عليّ رجلان احدهما المدعو الياس يلدا من اهالي البصرة وثانيهما شاب مصري لم أعرف أسمه وقدما اليّ الكتاب التالي))
(( لحضرة الأكرم الأفخم سليمان فيضي أفندي المحترم.
أسعد الله أوقاتكم . بعده ارجوكم تشرفون الى محلي اليوم نومرة 6 درب الأعوج1 في العشار لأجل المواجهة ودمتم))
الكابتن موركابت هو قنصل بريطانيا في الكويت قبل احتلال البصرة من قبل بريطانيا واصيب السيد سليمان بنوع من الخوف والقلق في وقت كان فيه الرجال يساقون الى السجن والمنافي سوق الاغنام الى المجازر كما يقول: وفي الموعد المحدد قابله اولاً ضابط برتبة كابتن يحلي كتفيه بشارات الأركان القرمزية، يفتر ثغره عن ابتسامة عريضة غير متكلفة ثم قدمه الى كابتن اخر قائلاً اقدم اليك الكابتن لورانس الذي صافحه مصافحة تنم عن صداقة اكيدة خالصة مقرونة بشوق شديد للتعرف عليه مع لهفة لهذه المقابلة بلهجة مصرية متقنة تكاد لا تدرك فيها اللكنة الاجنبية كما يقول فيضي.
هذا التصرف الأدبي ازال الكابوس الذي استولى على مشاعر سليمان فيضي ووطد عنده حالة اطمئنان تدريجية في هذا الوقت لم تكن الثورة العربية قد قامت في الحجاز ولم يكن لورانس معروفاً هناك بل كانت جولاته تحاط بكتمان شديد من السرية.
اما شهرته التي ذاعت فيما بعد فقد اكتسبها لورانس بعد 10 حزيران عام 1916 فانتشرت اخباره العجيبة ومغامراته الجريئة.
تمت المقابلة على انفراد مع فيضي ودار حوار طويل بينه وبين سليمان فيضي كان فيه لورانس لبقاً يستثمر معسول الكلام لاستدراج فيضي وقد كان قد وفّر معلومات أولية عنه فسأله عن أعماله السياسية وطلب منه الحديث عن جمعية (العهد) ومدى قوتها.
فأوضح سليمان بأن لاتوجد جمعية بهذا الاسم فألحَّ لورانس بالاستفسار عنها فأخبره ان تلك الجمعية لم يبق لها ذكر بعد الاحتلال وانه نفض يديه من كل موضوع يمت الى السياسة بصلة وقد حصر اعماله بالتجارة فقط علماً ان جمعية العهد أسسها عزيز علي المصري العام 1913 وانتسبت اليها جماعة من الضباط والطلبة العرب وتميزت بكثرة العراقيين فيها وكان هدفها توفير استقلال ذاتي للعرب عن الدولة العثمانية أو اقامة اتحاد فيدرالي بين العرب والاتراك وكان لها فرع في بغداد وآخر في البصرة.
ثم سأله عن علاقته بياسين الهاشمي: فأخبره انه يعرفه منذ كانوا طلاباً في المدرسة ثم توثقت صلته به العام 1913 عندما تم تأسيس جمعية اصلاحية فيها مهمتها نشر الفكرة القومية العربية بين ابناء الموصل وكان ياسين الهاشمي وقتها قائداً لحامية الموصل وكان متحمساً لهذه الفكرة ويعينيه على تسهيل الاجتماع بالضباط العرب سراً.
وسأله عن محمد النجيفي فقال انه من وجهاء الموصل وأنه اتحادي مثل الكثيرين من غيره.
وعن علاقته بالامير عبدالعزيز آل سعود قال فيضي عرفته شخصياً في سفرتي الى نجد بصحبة السيد طالب النقيب وقد كنا ضيوفاً عليه وأبدا محبته وتودده اليه وعرض عليه البقاء في خدمة الإمارة فاعتذر فيضي.
وعن معرفته للشريف حسين قال فيضي قابلته مرتين او ثلاث في مكة العام 1910 اثناء وجوده لأداء فريضة الحج.


فاخر الداغري
 

 





   

   تعليقات القراء

 

الموضوع المنشور يعبر عن رأي صاحبه ... أضف أو صحح ما جاء في الموضوع
 

 

اضف تعليقك 

ألأسم: البريد:  

 

 
 
 
 
 
 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

Nbraas.com